23 مايو، 2024

عين الإمــــارات

أخبار من الإمارات

الرئيسية » المقالات » سارة عبد الله تقرأ كتابها “كم تشبهني” “مجموعة كلمات” تكشف للصغار جمال التشابه الإنساني في “الشارقة القرائي للطفل 2024”

سارة عبد الله تقرأ كتابها “كم تشبهني” “مجموعة كلمات” تكشف للصغار جمال التشابه الإنساني في “الشارقة القرائي للطفل 2024”

 

الشارقة، 08 مايو 2024 :  فتحت “مجموعة كلمات” أمام الأطفال في جناحها بمهرجان الشارقة القرائي للطفل 2024، نافذة على قيمة الاحترام المتبادل، حيث احتضن جناحها جلسة قرائية لكتاب “كم تشبهني”، للكاتبة سارة عبد الله، التي اصطحبت الأطفال في رحلة مع أهمية قيم التواصل والتعارف رغم الاختلافات بين البشر.

بدأت سارة حديثها موجهة أسئلة محورية للأطفال حول الاختلافات والتشابهات بين الناس. وبلغة بسيطة، زرعت في قلوبهم بذور الفهم بأن الشمس لا تفرِّق في دفئها وضوئها بين أحد، وأن القمر ينير للجميع دون استثناء. ومن خلال الطفلة بطلة القصة، التي تستكشف مدينتها الجميلة، أظهرت سارة كيف أن الاختلافات تتلاشى عندما ننظر إلى جوهر الأشياء والأشخاص.

ومع كل صفحة تُطوى، كان الأطفال يتعلمون درساً جديداً عن القيم الإنسانية والتعايش، حيث مثلت الجلسة جسراً للتواصل بين الثقافات والأجيال. ومن خلال هذه الأنشطة، تؤكد “مجموعة كلمات” على دورها الريادي في بناء جيل واعٍ ومتفتح، يحترم الاختلاف ويقدر الجمال في كل شكل ولون وإنسان.

دعوة للتأمل في القيم الإنسانية

وفي لقاء على هامش الجلسة القرائية، سلطت الكاتبة سارة عبد الله الضوء على كتابها “كم تشبهني”، فقالت: “أردت أن أبرز للأطفال من خلال الكتاب أن الغنى الحقيقي للمجتمعات يكمن في تنوعها، من خلال تعريف الطفل بالاختلافات، مع إبراز أن هذه التباينات لا تعني عدم وجود تشابهات توحدنا على المستوى الإنساني؛ من حب الرياضة إلى عشق الموسيقى، وغيرها؛ فرسالتي من الكتاب أن الأرض هي موطن للجميع وأن عالمنا المتنوع هو مصدر قوتنا”.