28 سبتمبر، 2022

عين الإمــــارات

أخبار من الإمارات

الرئيسية » المقالات » مجموعة الحبتور تحقق نتائج قوية في النصف الأول من عام 2022، مسجلة نمواً في الإيرادات بنسبة 19% مقارنة بعام 2021

مجموعة الحبتور تحقق نتائج قوية في النصف الأول من عام 2022، مسجلة نمواً في الإيرادات بنسبة 19% مقارنة بعام 2021

 

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 26 أغسطس 2022– أعلن خلف أحمد الحبتور، مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، وهي مجموعة شركات تعنى في مجالات متنوعة مقرها الإمارات العربية المتحدة، عن تحقيق أداء قوي في النصف الأول من عام 2022، مع زيادة في الإيرادات بنسبة 19% مقارنة بعام 2021، ونمو بنسبة 36% في الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك واستهلاك الديون.

علّق الحبتور قائلاً: “حققنا نتائج جيدة في عام 2021 حيث شهدنا تعافياً واعداً جداً بعد جائحة كوفيد-19. لقد توقعتُ في نوفمبر الماضي إحراز نتائج أفضل في عام 2022. يسعدني أن أعلن أن النتائج لم تكن مخيّبة هذا العام. فقد تخطت الإيرادات في الأقسام المختلفة في مجموعتنا المعافاة التي تحققت خلال العام المنصرم والنتائج التي سُجِّلت في فترة ما قبل الجائحة. الأرقام لا تكذب؛ فقد نمت إيرادات مجموعة الحبتور في النصف الأول من عام 2022 بنسبة 19% مقارنةً بعام 2019، وسجّلت الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك واستهلاك الديون زيادة بنسبة 95%”.

ولفت الحبتور إلى أن “ذلك دليل على أن المجموعة خاصة ودولة الإمارات بشكل عام تنفّذان الاستراتيجية والتموضع الصحيحين. في ضوء الاضطرابات الراهنة في الأسواق والالتباسات الجيوسياسية، تُظهر الإمارات العربية المتحدة مرونة استثنائية بفضل الرؤية والسياسات التي وضعتها القيادة وتستكملها الشركات المحلية”.

أضاف: “لقد توزّع النمو في مختلف الوحدات التابعة لمجموعتنا المنخرطة في قطاعات عدّة. يعكس أداء الأقسام المختلفة لدينا قطاعات الاقتصاد الإماراتي التي نعمل فيها. بدأ هذا المسار التصاعدي بفضل المهارات العالية الكفاءة في إدارة الأزمات. ومن أجل التغلب على التحديات الكبيرة، اتخذنا تدابير عدة لتعزيز الكفاءة وترسيخ السياسات وزيادة الإيرادات”.

تابع الحبتور: “تحقق جميع فنادقنا في الدولة أداء جيد جدا. سجّلت توقعات الحبتور للضيافة للنصف الأول من عام 2022 زيادة بنسبة 82% في الإيرادات مقارنةً بالفترة نفسها من عام 2021، وبنسبة 190% في الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك واستهلاك الديون، ويعود ذلك بصورة أساسية إلى الزيادة الإجمالية في الحجوزات وإلى السياسة التي تعتمد رفع متوسط سعر الغرف”.

استقبلت دبي، وفقاً لما أوردته دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، 7.12 مليون زائر في الأشهر الستة الأولى من عام 2022، بزيادة 183% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وارتفعت إيرادات الغرفة المتاحة إلى 540 درهم إماراتي في النصف الأول من العام، بزيادة 21% عن النصف الأول من عام 2019، على الرغم من الزيادة بنسبة 22% في عدد الغرف الفندقية في الإمارة منذ ذلك الحين.

وأشار الحبتور إلى أن “شركة الحبتور للسيارات حافظت على موقعها الأول عالمياً في مبيعات سيارات بنتلي وبوغاتي وميتسوبيشي، مع تسجيل الإيرادات نمواً بنسبة 34% في النصف الأول من عام 2022، بالإضافة إلى الزيادة بنسبة 190% في الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك واستهلاك الديون مقارنة بالعام الماضي.

أضاف: “نظراً إلى النقص في الإمدادات حول العالم، والاضطرابات في سلاسل التوريد والارتفاع الشديد في الأسعار، لا تزال السوق حافلة بالتحديات في عام 2022. لكن نجاحنا يعتمد على علاقاتنا القوية مع المصنّعين، وعلى ثقة عملائنا”.

أعلنت شركة دايموندليس لتأجير السيارات التابعة للمجموعة، والتي تشغّل أسطولاً يضم أكثر من 12700 مركبة، أنها سجلت زيادة في إيراداتها بنسبة تفوق 52 في المئة في النصف الأول من عام 2022 مقارنة بالعام الماضي، مع بلوغ نسبة الاستخدام أكثر من 91 في المئة.

وفي هذا الصدد، علّق الحبتور: “ضاعفت شركة دايموندليس حجم أسطولها خلال العامَين المنصرمين، وأعادت تشكيل هيكل الإيرادات، مع التركيز بصورة أكبر على مبيعات السيارات المستعملة وعلى تحسين تجربة العميل”.

ختم قائلاً: “تسجّل الثقة بالإمارات العربية المتحدة وبيئة الأعمال في دبي أعلى مستويات لها على الإطلاق، ويَظهر ذلك بصورة أساسية من خلال الزيادة في أعداد الطلاب المسجّلين في مدارسنا”، مضيفاً: “أنا على يقين من أن هذا النجاح سيستمر في النصف الثاني من العام الجاري وخلال عام 2023. نحن على المسار الصحيح؛ وأنا متفائل بشأن مستقبلنا. لا نصل أبداً إلى مرحلة الرضى التام. فأحلامنا وأهدافنا تتخطى ما يتوقعه العالم منا. وآمل بأن يتعلّم الآخرون دروساً من تجربتنا الناجحة”.

%d مدونون معجبون بهذه: