1 أكتوبر، 2022

عين الإمــــارات

أخبار من الإمارات

الرئيسية » المقالات » “الإمارات للسحوبات” تُكرّم إرث المغفور له الشيخ زايد من خلال دعم الأيتام والمحتاجين بمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني

“الإمارات للسحوبات” تُكرّم إرث المغفور له الشيخ زايد من خلال دعم الأيتام والمحتاجين بمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني

 

 

 

دبي، 21 أبريل 2022: شاركت “الإمارات للسحوبات”، المؤسسة التي تستند إلى ممارسات المسؤولية الاجتماعية والتي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها، أبناء الدولة وقيادتها الرشيدة؛ في إحياء ذكرى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، من خلال الاحتفال بيوم زايد للعمل الإنساني.

ويعتبر يوم زايد للعمل الإنساني، الذي يصادف الـ 19 من شهر رمضان من كل عام، تجسيداً للقيم الإنسانية النبيلة الراسخة، التي تركها المغفور له بإذن الله، والتي تشمل دعم الأيتام والمحتاجين. وقد شاركت “الإمارات للسحوبات” إلى جانب جهات حكومية ومؤسسات خيرية في تكريم وتعزيز وترسيخ هذه القيم التي أرساها الشيخ زايد طوال حياته خلال احتفالات هذا العام التي نُظمت تحت شعار “حب ووفاء لزايد العطاء”.

وقال محمد بهروزيان العوضي، المدير الشريك في الإمارات للسحوبات: “إن إرث الشيخ زايد كقائد حكيم، والذي تمثل في الاهتمام بالإنسان على أرض الإمارات وخارجها ما يزال مستمراً من خلال الأعمال الإنسانية التي تقوم بها العديد من المبادرات والمنظمات والمؤسسات، لدعم الإنسان في الدولة وحول العالم. ونحن في الإمارات للسحوبات نفتخر بأن نكون من بين أولئك الذين يردون الجميل للمجتمع من خلال سحوباتنا الأسبوعية التي غيرت بالفعل حياة الكثير من المشاركين”.

وتعليقاً على الدعم الذي تقدمه “الإمارات للسحوبات”، قال العميد مهندس حسين الحارثي، رئيس مجلس إدارة ساعد: “نعبر عن شكرنا للدعم المستمر الذي تقدمه مؤسسة الإمارات للسحوبات، الذي يُبرز التزامهم برد الجميل للمجتمع من خلال دعم الأفراد والمبادرات والمنظمات التي تعمل من أجل استكمال مسيرة الشيخ زايد والبناء على إرثه من العمل الإنساني”.

والتزاماً من “الإمارات للسحوبات” بتحقيق أهداف رؤيتها “من أجل غدٍ أفضل”، فإن المؤسسة تعمل مع غواصين من ذوي الخبرة ومتطوعين شغوفين بالحفاظ على الحياة البحرية الغنية في دولة الإمارات من خلال برنامج “تأهيل الشعاب المرجانية” الفريد من نوعه. ويهدف البرنامج الرائد إلى الحفاظ على النظم البيئية البحرية وتجديدها، ويُعد البرنامج امتداداً للأجندة الوطنية لضمان حماية الدولة من التهديدات البيولوجية، والتي تركز على التعامل مع البيئة المستدامة كأولوية وطنية. ويتم تنفيذ البرنامج من أجل خلق تأثير بيئي حقيقي ودائم على البيئة البحرية لدولة الإمارات وتحسين البيئة الساحلية المحيطة بالدولة.

وقال العوضي: “التزامنا تجاه البيئة مستوحى من التزام المغفور له الشيخ زايد تجاهها، ولهذا السبب أطلقنا برنامج تأهيل الشعاب المرجانية. وحتى الآن قمنا بزراعة أكثر من 3000 قطعة من الشعاب المرجانية في مواقع مختلفة من شواطئ الدولة، وسنواصل جهودنا في هذا البرنامج من أجل دعم جهود الدولة ودورها الرائد في الحفاظ على جمالية البيئة البحرية، وإنشاء مستعمرات خلابة تحت الماء تعجُّ بالحياة البحرية. ويمثل البرنامج انعكاساً لجهود الدولة تجاه الالتزام بالاستدامة، وتحسين البيئة الساحلية، ودفع النمو الاقتصادي، لتأمين سبل عيش الأجيال القادمة من أجل غدٍ أفضل”.

يُذكر أن “الإمارات للسحوبات” قد أثرت بشكل إيجابي على المجتمعات المحلية والإقليمية والدولية من خلال توزيع أكثر من 22 مليون درهم إماراتي على أكثر من 17,000 فائز، منذ تأسيس المؤسسة في سبتمبر 2021. واستخدم الفائزون جوائزهم التي وصلت قيمة بعضها إلى 777,777 درهماً إماراتياً، وبعضها الآخر إلى 77,777 درهماً إماراتياً، لتحقيق أحلامهم التي تنوعت بين بدء أعمال تجارية وشراء منازل ودعم عائلاتهم ومساعدة المحتاجين في أوطانهم وغيرها من الأحلام التي تحققت بفضل مشاركتهم في سحب “الإمارات للسحوبات”.

هذا ويتميز هيكلية سحب “الإمارات للسحوبات” الجديدة عن السحوبات الأخرى أن الجائزة الكبرى ستبقى عند 100 مليون درهم إماراتي حتى يفوز بها مشارك واحد أو مجموعة مشاركين من خلال مطابقة جميع الأرقام السبعة، وبعدها سيتم مرة أخرى إعادة قيمة الجائزة إلى مبلغ 77,777,77 درهماً إماراتياً.

ولا يزال أمام المشاركين فرصة أخرى للفوز خلال الأسبوع المقبل بالجائزة الكبرى التي تبلغ قيمتها 100 مليون درهم إماراتي، والتي تعد الأكبر من نوعها في تاريخ الإمارات العربية المتحدة، وذلك في السحب الذي يُقام الساعة 9 بتوقيت دولة الإمارات من مساء يوم الأحد 24 أبريل 2022.

 كيف تشارك في السحوبات؟

يمكن المشاركة في السحب الأسبوعي من خلال شراء قلم بقيمة 50 درهماً يساهم في زرع شعاب مرجانية من خلال الموقع الإلكتروني www.emiratesdraw.com. ويمكن للمشاركين، عند التسجيل عبر الإنترنت، تحديد الرقم الذي سيختارونه والمكوّن من سبعة أرقام، أو الاعتماد على النظام ليختار لهم رقماً بشكل عشوائي.

وعند القيام بعملية الشراء، يدخل المشتركون في سحبين، الأوّل عبارة عن سحب أسبوعي، يتمّ فيه اختيار سبعة فائزين مضمونين بمبلغ قدره 77,777 درهماً إماراتياً لكلٍّ منهم. وعلاوة على ذلك، يتأهّل جميع المشتركين بشكل تلقائي للمشاركة في السحب الرئيسي، والذي يتضمّن ستّ فئات جوائز تشمل جائزة كبرى قدرها 100 مليون درهماً إماراتياً، عند مطابقة جميع الأرقام السبعة من اليمين إلى اليسار.

هذا وسيتمّ بث السحب التالي مباشرة على الموقع الإلكتروني وعبر المنصات الرقمية الرسمية للمؤسسة على يوتيوب وفيسبوك، ويمكنكم أن تكونوا أحد الفائزين المحظوظين، إذ ما عليكم سوى حجز رقمكم المفضل مبكراً للمشاركة في السحب.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال على الرقم المجاني8007777777.

%d مدونون معجبون بهذه: